جدّة مسنّة تتعرّض للضرب والتعنيف من قبل حفيدها.. والأخيرة مشرّدة في الشارع!

أسماء لبيض

الجمعة 08 يناير 2021 - 17:06

نسمع بالكثير من القصص، عن تعرض كبار السن للإهمال والتهميش، سواء من أقاربهم أو من سوء المعاملة التي يتعرضون لها في دار العجزة.
قصة جديدة من مكان آخر تذكر بهذا الوضع، تعرضت امرأة عجوز لسوء المعاملة والإيذاء والطرد من المنزل من قبل حفيدها المخمور. بدون أي رحمة طرد جدّته المسنّة والمريضة إلى الشارع.

لقد تحملت السيدة الإساءة من حفيدها المدمن على الخمر، الذي لا يهتم بالأخلاق أو احترام المستضعفين. بعد تكرر الإهانة والإعتداء أُجبرت المسنّة على الفرار من المنزل والنوم في الشوارع.
خرجت الجدّة إلى الشارع وجسمها مبرح بالضرب وملطخة بالدماء. تداول رواد المواقع الإجتماعية صور السيدة وقصتها المؤلمة مع حفيدها.
وفقا للمرأة المسنة، كان حفيدها المدمن على الكحول يضربها ويركلها كلما كان مخمورا. على الرغم من أنه يعيش معها في منزلها، لذلك لم يكن من السهل أن تقرر الهروب.

انتشرت قصة الجدة المسنة. وأثارت استعطاف الكثيرين من الجمعيات الحقوقية والمنظمات التي باشرت بنشر حملات تحسيسية تؤكد على أهمية العناية بكبار السن.
شارك آكي سريسوان، مستخدم فيسبوك، صورًا مفجعة للجدة على حسابه. وأرفقها بتعليق “نرى سيدة عجوز مغطاة بالجروح وبقع الدم والركوع على الأرض في الشارع”. لم تفشل الصور في توليد ردود فعل كثيرة من المجتمع.

لهذا سواء كانوا كبار السن مثل الجدات أو الخالات أو الأمهات، بغض النظر عن شخصية الأم المعنية، فإنهم يستحقون الحب بشكل طبيعي. لديهم كل مزايا احترامهم ورعايتهم، هؤلاء هم نفس الشخصيات الذين أغدقوا علينا عاطفتهم وربونا منذ طفولتنا الأولى.
لقد تحملوا سنوات عديدة من العمل الجاد من أجل تلبية احتياجاتنا الأساسية، وضمان سعادتنا وصحتنا الجيدة، غالبا ما يضع آباؤنا وأجدادنا راحتهم جانبًا من أجل مصلحتنا.

شارك المقال مع أصدقائك

مقالات ذات صلة

سرقة البيانات .. 3 أشياء يفعلها القراصنة برقم هاتفك

سرقة البيانات .. 3 أشياء يفعلها القراصنة برقم هاتفك

4 أسرار لتصبح مليونيرا

4 أسرار لتصبح مليونيرا

إليك 4 أسباب رئيسية تصيبك بمتلازمة الخرف .. فاحذرها!

إليك 4 أسباب رئيسية تصيبك بمتلازمة الخرف .. فاحذرها!