بسبب الحجاب.. حرمان طالبة مسلمة من مسابقة رياضية في أمريكا

بسبب الحجاب.. حرمان طالبة مسلمة من مسابقة رياضية في أمريكا

أقصيت شابة مسلمة من منافسة رياضية نظمتها مدرستها الثانوية “سيلفانيا نورثفيو” في ولاية أوهايو الأمريكية.

وتمكنت نور أليكساندريا أبو كرم من خوض أسرع سباق لها في هذا الموسم، إذ قطعت مسافة 5 كيلومترات في 22 دقيقة و22 ثانية، قبل أن تتفاجأ أثناء احتفالها بذلك بقرار حرمانها من حق المنافسة بسبب ارتدائها للحجاب أثناء السباق.

وتعليقا على الموضوع قالت نور في لقاء مع قناة WNWO التابعة لشبكة NBC الأمريكية: “حجابي جزء مني، وإذا طلبت منّي عدم خوض السباق وأنا أرتدي الحجاب فأنت تطلب منّي عدم خوض السباق”.

وأثارت قضية ابعاد نور جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي بعدما نشرت ابنة عمها زبيدة الفلاح قصتها على حسابها على موقع “فيسبوك”الأربعاء الماضي.

وقال أحد ممثلي الرابطة الرياضية بمدارس أوهايو الثانوية تعليقا على الحادثة، أنه يسمح للعداءات ارتداء الحجاب أثناء السباق بعد أن يحصلوا على إذن مسبق من الرابطة قبل بداية السباق.

وأضاف ممثل الرابطة في تصريح لشبكة NBC، أن المسؤولين في المسابقة نفذوا القاعدة المعمول بها لأن نور لم تحصل على إذن لارتداء الحجاب أثناء السباق، مشيرا إلى أن الرابطة تواصلت مع المدرسة التي طلبت الإذن بشكل لاحق، وسيسمح لنور أبو كرم بخوض السباق في ختام هذا الأسبوع في المنافسة الإقليمية.

وعبرت نور في تدوينة لها على حسابها على “فيسبوك” عن حزنها بسبب ضرورة حصولها على موافقة وإذن موقع من الرابطة الرياضية للسماح لها”بارتداء غطاء الرأس الذي ترتديه لأسباب دينية” أثناء السباق.

وأضافت الرياضية المسلمة: “عندما يُسلب الحق منك ويؤخذ مكانك من السباق كله.. لا أعرف.. إن الأمر مُخيب للآمال على ما أعتقد”.

 

ز
نُشر
< السابق
التالي >