لأول مرة ماجدة اليحياوي تتحدث عن غيابها عن الساحة الفنية والإعلامية وتكشف الأسباب

لأول مرة ماجدة اليحياوي تتحدث عن غيابها عن الساحة الفنية والإعلامية وتكشف الأسباب

كشفت الفنانة والإعلامية ماجدة اليحياوي، التي ارتبط اسمها بفن الملحون وببرنامج “شذى الألحان” الذي كان يبث على القناة الثانية، عن أسباب غيابها عن الساحة الفنية والإعلامية.

وقالت ماجدة اليحياوي إنها تعرضت للظلم و”الحكرة” من طرف المسؤولين عن القطاع الفني والإعلامي بالقناة الأولى، وأنها ممنوعة كليا من المرور على شاشة القناة الثانية.

وأضافت اليحياوي: منذ توقيف شذى الألحان لم يتم طلبي ولو لحفل أو لتقديم أي برنامج، علما أنها تقام مجموعة من السهرات والحفلات على الشاشتين، وما يحز في نفسي أن مسيرتي في القناة الثانية كانت لمدة سنوات تناهز العشر سنوات، واليوم أنا لا زلت غائبة عنها لمدة خمس سنوات.

وقالت المتحدثة مجيبة عن مشاريعها الفنية المستقبلية وعن عودتها لتقديم البرامج: أنا أُحبطت لدرجة أنني أرى الأمر صعبا، فحتى لو حضرت لعمل لن يخرج حيز الوجود، نظرا للعقبات التي أراها أمامي وأشخاص يقفون أمامي، لدرجة أنني كرهت الموسيقى بسبب الشر الذي أصبح يعرفه الوسط الفني.

 

و
نُشر
< السابق
التالي >