بعد أزيد من 20 سنة على الفراق.. شرطي يحقق حلم أب في لقائه ببناته

بعد أزيد من 20 سنة على الفراق.. شرطي يحقق حلم أب في لقائه ببناته

حقق شرطي من “نيو جيرسي” المتواجدة شمال شرق الولايات المتحدة، حلم أب في لقائه بابنتيه، بعدما فرقت بينهما الظروف لمدة تزيد عن عشرين سنة.

وأفادت مصادر إعلامية دولية، أن “خوسيه لوبيز” أب لطفلتين، افترق عنهما بعدما انفصل عن زوجته، لسنوات طويلة، إلا أنه ظل على اتصال بهما في تلك الفترة من الانفصال، وبسبب تظهور حالته الصحية فقد خوسيه رقم هاتف بناته لينقطع حينها الاتصال بينهم.

وأضافت ذات المصادر، أن الأب قرر البحث عن بناته بعدما استرجع صحته وعافيته، وسافر من فلوريدا حيث كان يعيش إلى مكان عيش بناته ب”نيو جيرسي”، وهناك التقى بالشرطي الذي ساعده على إيجادهما ولم شملهم من جديد، حيث قام الشرطي بمحاولة تحديد مكانهما من خلال المعلومات التي زودها به الأب، حتى تمكن من العثور عليهن.

وشكل الأمر صدمة للشابتين، بعدما ربط الشرطي بهما الإتصال وأخبرهما بأن والدهمما في انتظار لقائهما وكان يبحث عنهما، لدرجة أنهما كانا يظنان أن الأمر مجردة خدعة.

وقالت الإبنة “كريستي”، إن بعض الأشياء لا يبهت لونها في مخيلاتنا، فعندما  عندما قابلت والدي صرخ قائلا لي : “كريستي! طفلتي! راقصة البالية الخاصة بي!”

فيما عبر الأب عن فرحته العارمة بلقاء ابنته، قائلا: شعرت أني في الجنة حقا، لقد حظيت بأفضل هدية في الدنيا، لقاء بناتي.

و
نُشر
< السابق
التالي >