الجدل يعود للمغرب بعد الإحتفاظ “بالدارجة” في المقررات الدراسية

الجدل يعود للمغرب بعد الإحتفاظ “بالدارجة” في المقررات الدراسية

أثار إدراج مصطلحات من “الدارجة” المغربية في المقررات الدراسية للسلك الابتدائي لموسم 2018-2019، الكثير من الجدل لدى الرأي العام في مشهد متكرر لما حدث مع بداية الموسم الدراسي المنقضي، مما أثار غضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وتداول مجموعة من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، صورا وفيديوهات لصفحات من الطبعة الجديدة لمقررات الموسم الدراسي الجديد، تبين عدم سحب مصطلحات ب”الدارجة”  مثل: “البريوات، والبغرير، والغريبة”، والتي كانت قد أُدرجت للمرة الأولى السنة الماضية.

معتبرين ذلك تهميشا للغة العربية، وضربا في القيم التعليمية للبلاد، فيما طالب آخرون وزارة التربية الوطنية مجددا بالتحقيق في الموضوع ومحاولة إيجاد الحل، خاصة بعدما أعلنت هذه الأخيرة عن قرار إصارها نسخا جديدة من المقررات.

و
نُشر
< السابق
التالي >