دنيا بطمة تنفي خبر اعتقالها ومنعها من السفر وتوجه رسالة مشفرة لمروجي الإشاعة

دنيا بطمة تنفي خبر اعتقالها ومنعها من السفر وتوجه رسالة مشفرة لمروجي الإشاعة

نفت المغنية دنيا بطمة، خبر اعتقالها وتحويلها للتحقيق ومنعها من السفر خارج المغرب، على خلفية قضية “حساب حمزة مون بيبي”، وذلك بنشرها على حسابها الخاص بموقع التواصل الإجتماعي أنستغرام، فيديو على شكل “ستوري”، تثبت فيه أنها ليست رهن الإعتقال وأنها تستطيع السفر في أي وقت دون أي مانع.

وظهرت دنيا وهي على متن الطائرة رفقة ابنتها غزل، تردد مقطعا من أغنية أسماء المنور “لالاهم”، موجهة بذلك رسالتها لمروجي خبر اعتقالها وتحويلها للتحقيق ومنعها من السفر خارج البلاد.

وقالت: “الإشاعة يؤلفها الحاقد وينشرها الأحمق ويصدقها الغبي، فحاول أن لا تكون من هؤلاء الثلاثة ولو لمرة واحدة”

وفي ذات السياق أكدت سليلة الغيوان، أنها رفعت دعوى قضائية ضد كل من ساهم في ترويج الإشاعة أو نشرها في مجموعة من المواقع الإلكترونية: تم توكيل محاميتي الأستاذة حنان، وستباشر بالقضية يوم الإثنين، لكل من ساهم في نشر الأكاذيب من مواقع إلكترونية تخطت حدود الصحافة إلى السخافة والتفاهة، والغرض تشويه السمعة، لكم القانون.

ويشار أن الحساب المعروف على مواقع التواصل الإجتماعي أنستغرام وسناب شات بـ”حمزة مون بيبي”، اشتهر بمواكبته لأخبار الفنانين والمشاهير، وتوفره على أسرارهم الشخصية والمهنية، الأمر الذي يجعله في كل مرة يعلن عن حملة ضد شخصية معروفة وآخرهم كانت المغنية سعيدة شرف، وذلك بعد خلافها مع دنيا بطمة في “مهرجان القفطان”، حيث اتهمت هذه الأخيرة سعيدة بالالتحاق بالمهرجان في آحر اللحظات، الأمر الذي أثار استفزاز الأخيرة وبدأ الخلاف بينهما، مما جعل حساب “حمزة مو بيبي” يدخل على الخط ويتهم شرف بالانفصالية وينشر مجموعة من المحادثات الخاصة بها ليثبت ذلك.

وتقدمت بعدها شرف بدعوى قضائية لكشف هوية الحساب الذي يبتز العديد من المشاهير، متهمة كل من الإعلامي سيمو بن بشير ودنيا بطمة بمحاربتها من خلال الحساب.

و
نُشر
< السابق
التالي >