بعد اتهامه بالتخلي عن هويته المغربية.. “فيصل فلوغ” يرد

بعد اتهامه بالتخلي عن هويته المغربية.. “فيصل فلوغ” يرد

تعرض المدون المغربي “فيصل” الشهير ب”فيصل فلوغ”، لموجة من الانتقادات والاتهامات بتخليه عن هويته كمغربي، بعدما نشر تدوينة على صفحته الخاصة بموقع التواصل الإجتماعي أنستغرام يؤكد فيها أن المغرب لا يليق بالجولات الاستكشافية التي ينشرها على اليوتيوب

وقال فيصل في تدوينته: أصبحت أفكر في العودة مرة أخرى إلى يومياتي وفيديوهاتي الاستكشافية خارج المغرب، خيث اكتشفت ذلك خلال المدة التي قضيتها عنا في المغرب وتأكدت أن مكاني ليس هنا.

الأمر الذي جر عليه موجة من الانتقادات اللاذعة، جعلته يخرج بتوضيح للأمر، إذ أكد من خلال فيديوهات على شكل “ستوري” على الانستغرام، أنه لم يقصد من تدوينته سوى أنه اشتاق لرجلاته الاستكشافية الغريبة.

وقال فيصل أنه تفاجأ بفعلة رد نشطاء مواقع التواصل التي كانت ترمي إلى تخليه عن هويته أو عدم افتخاره واعتظاظه بجنسيته المغربية: قمت برحلات وجولات استكشافية في عدد من بلدان ودول العالم، وكنت خلال ذلك أحمل العلم المغربي في بلدان أجنبية وأرتدي قميص المنتخب المغربي وأفتخر بمغربيتي وأعبر عنها أينما رحلت وارتحلت.

وأضاف المتحدث موضحا: كنت أقصد من تدوينتي هو أنني اشتقت لجولاتي الإستكشافية التي من خلالها أتعرف على ديانات مختلفة وعلى معتقدات غير معتقداتي.

ووجه رسالته لمنتقديه مشيرا إلى أنهم ساهموا في زيادة شهرته والرفع من عدد متابعيه بسبب تأويلهم لتدوينته ونشرها على مجموعة من الصفحات الخاصة بالمشاهير: شكرا لكل من أساء فهم تدوينتي فقد ساهمتم في زيادة عدد متابعيي على الانستغرام لما يقارب 3000 متابع في اليوم، و1000 متابع على قناتي باليوتيوب، رغم عدم نشري لأي فيديو.

يشار أن المدون فيصل ابن مدينة تافراوت، اشتهر بفيديوهاته الغريبة، التي يحاول من خلالها التعريف بمجموعة من الدول والمدن الأجنبية، واكتشاف دياناتهم ومعتقداتهم، مضفيا عليها لمسته المغربية.

و
نُشر
< السابق
التالي >