سميرة سعيد تكشف عن أسباب طلاقها من العازف هاني مهنا وتتحدث عن علاقاتها بعد طلاقها الثاني

سميرة سعيد تكشف عن أسباب طلاقها من العازف هاني مهنا وتتحدث عن علاقاتها بعد طلاقها الثاني

كشفت المغنية المغربية سميرة سعيد للمرة الأولى، عن الأسباب التي دفعت بها إلى الإنفصال عن العازف المصري هاني مهنا، خلال استضافتها في إحدى البرامج التلفزيونية.

وأوضحت سميرة، على أن طلاقها من هاني مهنا كان بسبب انتمائهما إلى نفس الميدان وهو الميدان الموسيقي،  فكانت أغلب مشاكلهما تدور حول المجال الفني خاصة وأن هاني كان رئيس الفرقة الموسيقية التي تعزف رفقة سميرة، مشيرة إلى أن الزواج من الوسط الفني بالنسبة لها ليس ناجحا كما كانت تعتقد.

وعن طلاقها من أب ابنها الوحيد شادي، مصطفى النابلسي، قالت سميرة: نحن أصدقاء جدا، مهنا والنابلسي متزوجان حاليا وأنا أحترم زوجتيهما ولا أفضل الحديث عن المشاكل والخلافات التي حصلت بيني وبينهم، بسبب العلاقة الطيبة التي تجمعني وإياهم والحب الذي أكنه لهم، واحتراما كذلك لزوجاتهم.

أما عن إمكانية دخولها في علاقات حب بعد طلاقها الثاني، فأكدت “الديفا” أنها لم تكن علاقات جدية تدوم للأبد فبعد النابلسي لم تعلن عن طلاقها إلا بعد ثمان سنوات وكان بمحض الصدفة، لأنها لا تحب نشر حياتها الشخصية والتحدث عنها أمام الجميع، باعتبارها ملك لها وحدها: كل شخص يحتاج إلى العاطفة فنحن لسنا بصحراء قاحلة، وكانت لي محاولات بعد طلاقي من أب ابني شادي، لكن لم أجد الشخص الذي سأقول عنه أن هذا هو الشخص الذي يأكمل معه بقية حياتي، وبحكم تجربتي الطويلة وخوفي على أشياء مهمة في حياتي أجد نفسي أنه ليس لدي الحق في أن أخطأ الإختيار، فلدي ما تبقى من عمري أريد أن أعيشه وأنا سعيدة.

وقد تزوجت سميرة سعيد، الموسيقي هاني مهنا عام 1988 دامت علاقتهما لـمدة ست سنوات، إلى أن انفصلوا عن بعضهم سنة 1994، وتزوجت بعدها مباشرة مصطفى النابلسي، وأنجبت منه ابنها الوحيد شادي، ثم تطلقا.

و
نُشر
< السابق
التالي >