المملكة العربية السعودية تمنع عشرات اللاجئين الفلسطينين من أداء مناسك الحج

المملكة العربية السعودية تمنع عشرات اللاجئين الفلسطينين من أداء مناسك الحج

منعت المملكة العربية السعودية، عشرات اللاجئين الفلسطينيين من أداء مناسك الحج، الذي يتوافد عليه حاليا ملايين المسلمين لأداء فريضة الحج لهذه السنة، والذي انطلقت شعائره اليوم الجمعة التاسع من شهر غشت.

وأفادت تقارير من مصادر إعلامية بريطانية أن السلطات السعودية أبلغت الأسبوع المنصرم، حوالي 70 شخصا فلسطينيا ذوي السبيعنيات من عمرهم، ويعيشون في لبنان، بعدم منحهم تأشيرات السفر لأداء فريضة الحج، وذلك لمرورهم باللجوء لمرتين.

وأضافت ذات التقارير، أن هؤلاء اللاجئين لا يحملون أوراق الإقامة تثبت أنهم مواطنوا أي بلد، رغم توفرهم على وثائق سفر أصدرتها لهم سوريا.

وصرح أحد أبناء الفلسطينين المحرومين من الحج لأحد المواقع البريطانية، إن هذا مؤلم بالنسبة لأمي وأبي، اللذين يزيد عمر كل منهما عن 70 عاماً، فقد استعدا للحج وكانا في انتظار السفر. إن كل ما أراده والداي هو أداء الحج قبل مماتهم، ولكن القرار أحبطهم قبل بدء الحج بعشرة أيام.

وأشار في حديثه أن والداه أسرفا الكثير من الأموال للحصول على الوثائق اللازمة والضرورية للتسجيل ضمن قائمة الوافدين على الحج، حتى أنهم سافروا إلى بيروت لتقديم الوثائق المطلوبة لتقديم طلب الحصول على تأشيرة الحج.

ويذكر أن لبنان تفرض قيود صارمة على اللاجئين السوريين والفلسطينيين، مما جعلهم يعانون من الفقر المضقع بحسب إحصائيات نشرتها الأمم المتحدة.

و
نُشر
< السابق
التالي >