بعد طنجة.. مدينة أخرى تمنع “تشواط الرؤوس” وهذه مبررات مسؤوليها

بعد طنجة.. مدينة أخرى تمنع “تشواط الرؤوس” وهذه مبررات مسؤوليها

اتخذت جماعة وجدة عدة تدابير للحفاظ على سلامة البيئة وصحة المواطنين أيام عيد الأضحى المبارك، وأصدرت بهذه المناسبة عدة قرارات تنظيمية توصلت “حورية ” بنسخة منها.

وجاء في القرار أن جماعة وجدة تحرص أن تكون المدينة نظيفة يوم عيد الأضحى، وبذلك “تمنع منعا كليا شي رؤوس أضاحي العيد بمختلف شوارع وأزقة وطرقات المدينة، وكذا الساحات العامة والحدائق العمومية”، وعللت الجماعة قرارها بتفادي نشوب الحرائق “الناتجة عن عملية شي رؤوس الأضاحي وما يمكن أن تسببه مخلفات هذه العملية من أضرار، خاصة سد مجاري المياه المتواجدة بجوانب الطرقات العمومية”.

وربطت الجماعة تنفيد القرار ابتداء من تاريخ صدوره، “ويعهد بتنفيذ مضمونه الى كل من السلطة المحلية ومصالح الأمن والمصالح الجماعية المختصة كل في دائرة اختصاصه”.

وبنفس المناسبة (عيد الأضحى المبارك) أصدرت جماعة وجدة بلاغا ينهي فيه رئيس المجلس الجماعي للمدينة بأنه سيتم فتح المجزرة الجماعية مجانا يوم 12 غشت 2019 مباشرة بعد أداء صلاة العيد، “وذلك لتمكين المواطنين الذين لا يتوفرون على أماكن مناسبة لذبح الأضاحي، والذين يرغبون في ذبحها بالمجزرة، لاستغلال هذا الفضاء الذي سيوضع رهن إشارتهم خلال الموعد المحدد أعلاه”.

ز
نُشر
< السابق
التالي >