ثمانية عادات يومية خاطئة تسبب تجاعيد حول الفم تعرفي عليها

ثمانية عادات يومية خاطئة تسبب تجاعيد حول الفم تعرفي عليها

يقوم العديد من الناس بمحاربة علامات التقدم في السن بينها التجاعيد باستعمال مجموعة من الأساليب بينها حقن الإبر، و استعمال الماسكات خوفا من ظهور انكماش وجههم.

ترى رخا تايلور طبيبة التجميل المشهورة في بريطانيا، أن هناك ثمانية سلوكيات نقوم بها بشكل يومي يمكنها أن تسبب لفمنا التجاعيد سنتعرفها عليها اليوم:

الشرب عبر المصاصة:

يعتبر الشرب عبر المصاصة الطريقة المفضلة عند الكثيرين، لكن الدكتورة رخا تعتبر أن الشرب بها باستمرار يفتت الكولاجين الطبيعي في الشفاه.

العبوس:

من الملاحظ أن ظاهرة العبوس عند التقاط صور السلفي باتت شائعة، لكن تكراره حسب الدكتورة رخا يمكن أن يكون ضار على نعومة الجلد حول الشفتين.

التدخين:

ترى دكتورة التجميل أن تكرار عملية امتصاص دخان السيجارة، يمكن أن يؤدي إلى ظهور التجاعيد حول حواف الشفاه ما يمكن أن يؤدي إلى نزيفها.

عضّ الشفاه:

تنتشر هذه العادة أكثر عند الفتيات بداعي الملل أو أحيانا أخرى بسبب العصبية ، إذا كنت من من يقوم بهذا عليك التوقف عنه بسرعة، لأنك ذلك يمكن أن يتسبب في ظهور ندبة تؤدي إلى نمو غير طبيعيٍ للخلايا.

التصفير:

يتطلب التصفير جمع الفم لإخراج الصوت والقيام بذلك مرات كثيرة ولأوقات طويلة يساهم في ظهور التجاعيد حول الفم.

حمامات الشمس:

يحب الكثير منا القيام بحمامات الشمس أما الشواطئ والمسابح لتغير لون بشرتهم، لكن تعرض الشفتين لاشعة الشمس في هذه الحالة ممكن أن يتسبب في الندب والضرر على الشفتين ما يجعل التجاعيد تحيط بهم.

وتنصح الدكتورة رخا في هذه الحالة باستعمال كريم ترطيب لحمايتهما.

الابتسام:

عندما نبتسم تظهر خطوط على جانب شفاهنا، ومع تكرار هذه العملية تظهر هذه التجاعيد مع مرور الوقت.

تقول الدكتورة رخا: “بالطبع لا يمكنك، ولا ترغبين حتى في التوقف عن الابتسام، لكن علاج Hydrafacial هو خيار غير جراحي رائع يمكنه المساعدة في تقليل ظهور تلك التجاعيد”.

ز
نُشر
< السابق
التالي >