طرد وتشرد ومحاكم.. مشاهير تخلو عن آبائهم تعرف عليهم

طرد وتشرد ومحاكم.. مشاهير تخلو عن آبائهم تعرف عليهم

“وبالوالدين احسانا ” آية أوصى من خلالها الاسلام بضرورة الاحسان والبر والطاعة للوالدين، إلا أننا بثنا نسمع كثيرا عن عقوق الوالدين من خلال رميهم في دور المسنين وضربهم وعدم الانفاق عليهم.

ولم يقتصر العقوق على العامة فقط بل كشفت مواقع التواصل الاجتماعي عن مجموعة من المشاكل بين مشاهير أثرياء وآبائهم تحديدا، فمنهم من تركه يعاني الفقر والمرض والتهميش رغم امتلاكه للمال، ومنهم من ضربه وطرده من منزله، وآخ رفع عليهم دعوى ووقف في وجهم أمام المحاكم.

ابن خربوش

فرنش مونتانا، أو كريم خربوش أحد أشهر مغني الراب في أمريكا والعالم، أمريكي من أصول مغربية، تتجاوز ثروتهم حسب مواقع أمريكية متخصصة في رصد أخبار أغنياء العالم 8 مليون دولار.

يعاني من مشاكل أسرية أدت إلى افتراقه عن والده لمدة 17 عاما، شاهده خلالها لمرات تعد على أصابع اليد الواحدة، ويعيش والده أوضاعا مادية صعبة داخل منزل في أحد أحياء الدار البيضاء الشعبية.

يواجه والد المغني الشهير حكما بالإفراغ حيث دعته السلطات قبل يومين إلى الخروج من المنزل قبل استعمال القوة معه. وغم معرة ابنه بذلك لم يقم بمساعدته.

سعيد عويطة

عداء مغربي يبلغ 59 عاما، حصل على العديد من الميداليات الوطنية والدولية وحطم أرقاما قياسية، لكنه لم يستطع النجاح في علاقته مع والده التي اشتهرت عبر وسائل الإعلام بالتوتر حيث اتهمه والده بأنه ابن عاق قام بضربه وطره للشارع بدون رحمة ولم يسأل عنه طيلة 21 عاما.

فرد عليه ابنه البطل سعيد مؤكدا للجمهور أن والده ليس أبا مثاليا، إذ تخلى عنه وعن اخوانه ووالدته واتهمه بشرب الكحول والادمان على المخدرات ومعاملتهم بشكل قاسي.

 

حلا الترك

مغنية بحرينية 17 عاما اشتهرت في صغرها بعد مشاركتها في برنامج المواهب ارب قوت تالنت، انفصل والدها عن والدتها منذ عدة سنوات وكانت تعيش معه قبل نجاح أمها قبل سنتين في الحصول على حضانتها مع اخوانها.

عاشت المغنية الشابة خلال السنتين الأخيرتين توترا كبيرا في علاقتها بوالدها وصل صدها إلى مواقع التواصل الاجتماعي إذ تبرأ منها والدها علانية عبر مقاطع فيديو على موقع سناب شات، بعد أن هاجمت زوجته المغنية دنيا بطمة، وجعلته يبدو كاذبا كما قال أمام الجمهور بعد خروجها في برنامج “مجموعة انسان” الذي يعرض على شاشة الام بي سي.

ولم يكتفي بذلك بل توعد بمحاربتها، ومنعها من إكمال مسارها في الغناء.

روبن ريانا فينتي

المشهورة بريهانا مغنية عالمية من جزيرة بربادوس تبلغ من العمر31 عاما، وتعد واحدة من من أغنى المغنين بثروة قدرت ب 600 مليون دولار.

تعيش ريهانا علاقة متوترة بوالدها منذ سنوات، إذ تحدثت سابقا عن معاناتها في صغرها مع ادمانه على الكحول والمخدرات.

ووصلت علاقتهما حد رفعها لقضية ضده اتهمته فيها باستغلال اسمها “فنتي” في شركته “فينتي للمواهب الترفيهية والإنتاج”، والاضرار بعلامتها التجارية، كما طالبته بتعويضات مالية.

 

ز
نُشر
< السابق
التالي >