بعد 15 ساعة في غرفة العمليات… سيدة تحصل على لسان جديد من ذراعها وهذه التفاصيل (صور)

بعد 15 ساعة في غرفة العمليات… سيدة تحصل على لسان جديد من ذراعها وهذه التفاصيل (صور)

حالة طبية نادرة تلك التي عاشتها جوانا سميت، المصابة بسرطان في لسانها، بعد أن وجدت نفسها أمامها خيارين، إما ازالة الورم وبترمكان الورم (لسان) لإنقاذها من الموت، أو أن أشهر فقط تفصلها عن الموت.

ولاحظت السيدة الأمريكية البالغة من العمر 58 عاما، وجود قرحة صغيرة في فمها تسبب لها ألما، وعند استشارة الطبيب أخبرها أنها مصابة بسرطان اللسان، وأنه أمامها من 6 إلى 8 أشهر فقط للبقاء على قيد الحياة وأنها ستلفظ أنفاسها الأخيرة إن لم يتم إزالته، بحسب صحيفة “ميرور”.

وخضعت جوانا لجراحة استمرت لمدة 15 ساعة، أزال الأطباء خلالها لسانها عبر ثقب في رقبتها، كما أزالوا جميع الغدد الموجودة في رقبتها، وصنعوا لها لساناُ آخر بواسطة جلدها وجزء من ذراعها الأيسر.

وقالت جوانا إنها تشعر بصدمة كبيرة عند النظر لذراعها وترى آثار إزالة جزء منها ليصبح في فمها، موضحة أنها لم تكن تعلم أن الأطباء سيصنعون لها لسانا من يدها، ولكنهم عندما سألوا ابنتها حول الأمر طلبت منهم فعل أي شيء طالما سينقذ حياتها.

وأضافت أنها أصبحت حذرة أثناء تناول طعامها، ودائما ما تشعر أن هناك شيئا في فمها تريد إخراجه، ولكنها تعرف أنها لا تستطيع ذلك لأنه لسانها.

ح
نُشر
< السابق
التالي >