آباء يدخنون “الحشيش” مع أبنائهم في مدرسة خاصة.. تعرف على السبب

آباء يدخنون “الحشيش” مع أبنائهم في مدرسة خاصة.. تعرف على السبب

قام مجموعة من الآباء في مدرسة خاصة ببريطانيا بتدخين “الحشيش” مع أطفالهم، بداعي “تجربته تحت رقابتهم” وفق ما أفادت به مديرة المدرسة هيلين بايك.

وقالت بايك في حوار مع صحيفة “ذا ذيلي ميل” البريطانية إن “هناك آباء يعرضون على أبنائهم تناول كأس أو بضع كؤوس من الكحوليات في المنزل، ويقدمون لهم أيضا سجائر مخدرة”، مشيرة إلى أنها لا ترى أنه ينبغي فعل ذلك، لكن بعض الآباء لا يشاركونها نفس الشعور، والبعض الآخر متصالح مع هذا الأمر.

وأشارت مديرة المدرسة، التي لديها ثلاثة أبناء تبلغ أعمارهم 21 و23 و25 عاما، إلى أن الآباء ربما يفعلون ذلك لأنهم يريدون التحدث مع أطفالهم عن الأمر ليكونوا على علم بما يفعلونه في منازل أصدقائهم، مشيرة إلى أن هذه الظاهرة أكثر شيوعا في شمالي لندن.

وأضافت هيلين أن الآباء أصحبوا أكثر استيعابا “للاحتياج الشيطاني” لأبنائهم المراهقين والمتمثل في شرب الكحول، وذلك تجنبا للجوئهم لبدائل أخرى مثل “تزوير البطاقات الشخصية وتناول الكحوليات في مواقف الحافلات”.

وتابعت هيلين التي تدير مدرسة ماجدلين كوليدج في مدينة أكسفورد البريطانية قائلة :”إذا كان المراهقون سيجربون هذه الأشياء، فربما من الأفضل أن يفعلوا هذا تحت إشرافكم”. ناصحة الآباء بالقيام بدور “ساقي الخمر” حتى يتأكدوا من أن أطفالهم تناولوا المشروبات “بمعدل معتدل” خلال حفلاتهم مع أصدقائهم.

وكانت هيلين قد حذرت سابقا في رسائل بعثتها إلى الآباء من خطر تناول الطلاب لعقار “مودافينيل” أثناء فترة الامتحانات.

 

ز
نُشر
< السابق
التالي >