بلد عربي يتعرض فيه الرجال للتحرش الجنسي أكثر من النساء

بلد عربي يتعرض فيه الرجال للتحرش الجنسي أكثر من النساء

إكرام أقدار _ صحافية متدربة

كشف استطلاع أجرته شبكة “بي بي سي” و البارومتر العربي في 11 دولة عربية، أن عدد الرجال الذين يتعرضون للتحرش الجنسي فوق عدد النساء مما يجعل العراق تتصدر قائمة هذه الدول بنتائج صادمة.

وبلغت نسبة الرجال الذين يتعرضون للتحرش 20%، مقابل 17% لدى النساء، كما فاق عدد الرجال الذين يتعرضون للعنف الأسري عدد النساء في العراق بقليل.

وكما هو الحال في تونس، حيث زادت نسبة الرجال الذين يتعرضون للعنف الأسري 1% عن النساء، بينما كان العكس في الدول العربية الـ 9 الأخرى التي شملها الاستطلاع،بمشاركة 25 ألف شخص بـ11 دولة، هي الجزائر ومصر والعراق والأردن والكويت ولبنان والمغرب والسودان وتونس واليمن وفلسطين.

وحسب الاستطلاع فالسبب في انتشار التحرش بالرجال في العراق راجع إلى عدم وجود عقوبات له في القانون، بالإضافة إلى عدم وجود مفهوم محدد للتحرش، رغم إشارة الاستطلاع في الوقت نفسه إلى إدراج القانون لأفعال يعرفها بأنها مخلّة بالحياء سواء ضد الرجال أو النساء ضمن الجرائم المخلة بالأخلاق والآداب العامة ويعاقبها بالحبس لمدة تصل إلى ستة أشهر وغرامة تصل إلى 100 دينار عراقي.

ونقل الاستطلاع روايات لبعض الرجال والشبان الذين تعرضوا للتحرش الجنسي أو العنف الأسري ومبررات كل منهم لأسباب انتشاره في مجتمع صنّفه الاستطلاع على أنه ذكوري.

و أكد الاستطلاع أيضاً أن إقليم كردستان، حيث تشير أرقام أصدرها اتحاد رجال كردستان إلى أن عام 2018 شهد تسجيل 5 حالات قتل لأزواج على يد زوجاتهم، و9 حالات اعتداء من قِبَل نساء على رجال، وهي أرقام تزايدت عن العام الذي سبقه. رغم الإشارة في الاستطلاع إلى قطع الإقليم شوطاً في المساواة بين الجنسين.

و غالبية الرجال يتكتمون عن هذه الاعتداءات لأنه أمر محرج ولا يُحبذ الحديث عنه، كما يخشى البعض التبعات السلبية المحتملة في حال إفصاحهم عن الأمر.

ويذكر أنه خلال السنوات الأخيرة نشرت وزارة الداخلية العراقية شرطة نسائية في الجامعات والدوائر الحكومية، منها المستشفيات والمحاكم وبعض الأماكن العامة، للحد من ظاهرة التحرش بين الجنسين في البلاد.

و
نُشر
< السابق
التالي >