فاطمة.. مغربية حاربت أميتها فكرمها الملك محمد السادس لتفوقها

فاطمة.. مغربية حاربت أميتها فكرمها الملك محمد السادس لتفوقها

بلباس أمازيغي وثقة عالية في النفس وكتب مدرسية تملأها رسومات ملونة.. استقبلتنا فاطمة وهي من بين خمس نساء سلمهن الملك محمد السادس جائزة محمد السادس للمتفوقات في برنامج محاربة الأمية بالمساجد برسم الموسم الدراسي 2017- 2018.

فاطمة لعظام وهي إمرأة أمازيغية حاربت “أميتها وجهلها” واختارت الالتحاق بمبادرة محاربة الأمية، بعد أن نصحتها معلمة ابنها الأكبر بذلك لمساعدة ابنها في مراجعة دروسه، تقول أن حلمها الأكبر دخول الجامعة وإصدار كتاب يحكي قصة حياتها.

تؤكد المتحدثة ذاتها في تصريح لموقع “حورية” أنها تعتبر لقائها بالملك محمد السادس “انتصارا على الجهل الذي عانت فيه منذ صغرها بسبب ظروف عائلية”.

ووجهت رسالة للنساء المغربيات بصفة عامة ونساء العالم القروي بصفة خاصة، توصيهن بضرورة التوجه للمساجد والمدارس لمحاربة “الأمية” التي تخلف ضررا كبيرا للأسرة وللمجتمع.

س
نُشر
< السابق
التالي >