كتاب “حرروا ميلانيا”:تنام منفصلة عن ترامب وتعاني من مشاكل مع ايفانكا ويكشف إصابتها بالسرطان

كتاب “حرروا ميلانيا”:تنام منفصلة عن ترامب وتعاني من مشاكل مع ايفانكا ويكشف إصابتها بالسرطان

كشف كتاب صدر أمس الثلاثاء، من تأليف مراسلة شبكة CNN الأمريكية كيت بينيت، مجموعة من الأسرار المتعلقة بحياة ميلانيا ترامب زوجة الرئيس الأمريكي.

وزعم  الكتاب الذي يحمل اسم “Free Melania” أو “حرروا ميلانيا”، عن علاقة غير جيدة بين ميلانيا وزوجها وابنته ايفانكا

وحسب ما قالته صحيفة The Daily Mail البريطانية، فإن الكتاب يعد سيرة ذاتية غير مصرح بها لميلانيا ترامب البالغة 49 عاما، ويكشف مدى النفوذ الذي تتمتع به.

ووفقا لملخص الكتاب على موقع Amazon.com، فإنه سيتحدث عن حياة السيدة الأولى منذ طفولتها في سلوفينيا، إلى غاية وصولها للبيت الأبيض.

وسيتطرق الكتاب ذي 288 صفحة، إلى السبب الذي دفع ميلانيا إلى ارتداء المعطف الذي أثار جدلا واسعا بسبب حمله لعبارة  “I really don’t care, do u “،”أنا لا أهتم، ماذا عنك؟”، وإلى حالتها الصحية بعد إجرائها لعملية قسطرة لإزالة ورم حميد بالكلى، بالإضافة إلى كواليس عن حياتها في البيت الأبيض.

وقالت مؤلفة الكتاب، إن أنشطة إيفانكا ترامب المتعلقة بقضايا المرأة ورحلاتها الخارجية للترويج لها أثارت مشكلات بينها وبين السيدة الأولى، التي شعرت أن ابنة زوجها تتعدى على نطاق أنشطتها.

وبعد الحديث عن الخلاف بين الزوجين وأنهما ينامان في غرف منفصلة، كشف الكتاب الجديد أن لدى ميلانيا جناح خاص بها في الطابق الثالث، حيث كانت تقيم سابقاً والدة ميشيل أوباما ماريان روبنسون، بينما غرفة الرئيس في الطابق الثاني.

 

 

 

 

 

 

ز
نُشر
< السابق
التالي >