برلمانيات يستعرضن منجزات المرأة المغربية في اليابان

برلمانيات يستعرضن منجزات المرأة المغربية في اليابان

شارك وفد نسائي برلماني من مجلس النواب، في فعاليات قمة النساء السياسيات القياديات، التي تحتضنها العاصمة اليابانية طوكيو من 24 إلى27 يونيو الجاري، بحضور حوالي 400 مشارك، بينهم زعماء دول ووزراء، وبرلمانيون، وخبراء، وفاعلون في الاقتصاد والمجتمع المدني.

وذكر بلاغ لمجلس النواب، أول أمس الخميس، أن الوفد النسائي البرلماني، يتكون من حياة المشفوع و مريمة بوجمعة نائبتي رئيس مجلس النواب،  وأسماء غلالو أمينة المجلس.

وأبرزت امينة المجلس، في كلمة ألقتها باسم الوفد المغربي، جهود المغرب الحثيثة في موضوع المرأة، ولاسيما ما تضمنه دستور 2011، الذي عزز مكانة المرأة في المجتمع المغربي، ومشاركتها في الحياة السياسية و الاقتصادية.

وأوضحت ذات المتحدثة، أن النساء المغربيات، يستفدن من ثلاثة أرباع حقوق نظرائهن الرجال، من بينها حق إنشاء مقاولة دون موافقة ولي للأمر، أو حق الزواج وإنجاب الأطفال دون معيقات قانونية، وممارسة وظائف كالرجال، والحماية من التحرش الجنسي بالعمل، وحق الإرث، وحق الحصول على معاش بعد التقاعد

وسجلت  غلالو من جهتها، أن المرأة المغربية باتت تنشد الاستقلالية دون وصاية، وأن تكون فاعلة في تنمية بلدها، معربة في هذا السياق عن امتنانها لليابان، الذي ما فتئ يدعم النساء المغربيات، من خلال الوكالة اليابانية للتعاون الدولي بالمغرب، وكذا تنزيل القيم التي تتقاسمها النساء السياسيات القياديات.

وتعد شبكة النساء السياسيات القياديات، التي أسست سنة 2013، شبكة عالمية هدفها دعم تأثير النساء في مراكز القرار السياسي، وسبق للشبكة أن عقدت اجتماعات وقمم بالبرلمان الأوروبي، وبلجنة الاتحاد الإفريقي ثم المكسيك، وغيرها من الب

إ
نُشر
< السابق
التالي >