بعد 3سنوات من الانفصال.. أنجلينا: تغيرت حياتي للأسوء بعد “براد بيت”وأشعر بالكآبة

بعد 3سنوات من الانفصال.. أنجلينا: تغيرت حياتي للأسوء بعد “براد بيت”وأشعر بالكآبة

قالت الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي إن حياتها تغيرت للأسوء بعد انفصالها عن زوجها الممثل براد بيت عام 2016، مشيرة إلى أنها لا تشعر بالأمان والاستقرار، كما أنها لم تسلم من الأذى طيلة عدة سنوات.

وأضافت أنجلينا في لقائها مع برنامج “E! News” قائلة: ” قد أستطيع اخفاء ما يختلج في صدري من الآم عن الناس، وأكتم مشاعري بداخلي، لكنّني أشعر بالقيود تحاصرني من كلّ جانب، وأفتقر إلى الحرية والأمان والاطمئنان، وكلّها مشاعر يستحيل العيش بدونها، فتملّكني الخوف من كلّ شيء”.

وأشارت جولي في ذات اللقاء إلى أنها تشعر بالكآبة والضيق، لافتا إلى أن شخصيتها تغيرت بسبب الجروح التي عاشتها من أقرب الناس إليها : “أشعر بالضّيق والكآبة أكثر من أي وقت مضي، ومرّت السنوات الأربع الأخيرة وكأنّها دهر يثقل كاهلي، لقد تغيّرتْ شخصيتي كثيرًا وتغيّرتْ معها معانٍ كثيرة في حياتي، فقد نولد أنقياء أبرياء، وتلوّث حياتنا الجروح والعذاب من أقرب الأشخاص”.

يذكر أن أنجلينا جولي عانت خلال السنوات الأخيرة من مجموعة من المشاكل كان أهمها استئصالها لثديها عام 2013 بسبب إصابتها بالسرطان، وانفصالها عن زوجها الممثل الأمريكي براد بيت عام 2016، وما تلاه من نزعات في المحاكم حول حضانة أطفالها البيولوجيين الثلاثة، والأطفال الثلاثة الذين قامت بتبنيهم،بالإضافة إلى الأمور المالية.

وتعرف بيت وجولي عام 2005 أثناء تصوير فيلم “السيد والسيدة سميث”، ليتزوجا عام 2014 بعد علاقة دامت 9 سنوات، ويتطلقا بعد ذلك بعامين .

 

 

ز
نُشر
< السابق
التالي >